فاطمة بنلي

انتخبت فاطمة بنلي كنائبة برلمانية عن اسطنبول للحزب الحاكم في الفترتين التشريعيتين 25 و 26. إضافة إلى عضويتها في البرلمان التركي، فهي تعمل أيضا نائبا لرئيس لجنة التحقيق في حقوق الإنسان. بالإضافة إلى ذلك، تشتغل النائبة نائبا لرئيس لجنة التحقيق في إساءة معاملة الأطفال. وهي أيضا حاليا عضو في جمعية البرلمانيين للحلف شمال الاطلسي.
وبصفتها محامية ووسيط، فإن السيدة بنلي هي خريجة كلية الحقوق بجامعة اسطنبول، ونتيجة لحظر الحجاب خلال فترة 28 فبراير في تركيا، فإنها حازت مؤخرا على درجة الماجستير في عام 2015. كما انها تسعى حاليا للحصول على درجة الدكتوراه في القانون الخاص في جامعة مرمرة.
وفيما يتعلق بدراساتها القيمة التي دامت 10 سنوات حول حقوق الإنسان، تمت مكافأة السيدة بنلي واختيارها من بين “أكثر 500 مسلم تأثيرا في العالم” في منشور نشرته جامعة جورج تاون.
وفي عام 2012، عينت أيضا عضوا في المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان في تركيا بموجب مرسوم مجلس الوزراء.
وفي عام 2013، شغلت السيدة بنلي منصب أمينة مجموعة لجنة الحكماء في منطقة البحر الأسود، التي تتألف من 63 عضوا يتوقع منهم تحسين المناخ للعلاقات السلمية في تركيا.
لمدة ثلاث فترات، كانت أيضا ممثلة للاتحاد الدولي للحقوقيين.
وخلال عملها لأكثر من 15 عاما في مختلف المؤسسات التي تركز على المرأة والقانون والقانون الدولي، فقد قدمت عددا لا يحصى من العروض حول حقوق الإنسان سواءا في تركيا أوخارجها بما في ذلك في اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة في كلية القانون بجامعة هارفارد. وقد نشرت كتبا ومقالات تركز على المجال العام، وحرية التعبير، والمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، واتفاقية الوطنية الموحدة للقضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة، والعنف ضد المرأة، وقتل الشرف، ونظم الملكية، وأهم حقوق الإنسان.